إضافة نكتة جديدة


إسم المرسل :*
E-mail:*
عنوان النكتة :*
إختر نوع النكتة :
النكتة :*
رمز التحقق :

Maroc - nokat mo3alimin نكت المُعَلِمين

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

 

ﻗﺼّﺔ ﻣﻐﺮبية :

ﻛﺎﻥ ﻫﻨﺎﻙ ﻃﻔﻞ ﻓﻲ ﺃﺣﺪ ﺍﻟﺼﻔﻮﻑ ﺍﻻﺑﺘﺪﺍﺋﻴﺔ ﺍﺳﻤﻪ " عبد المولى " ، ﻓﻲ ﻗﺮﻳﺔ أربعاء البخاخشة نواحي مدينة سطات، ﻭﻛﺎﻥ " أشرف " طﻔلا ﻣﺸﺎغبا ﻭﺩﺍﺋﻤﺎ ﺛﻴﺎﺑﻪ ﻣﺘﺴﺨﺔ و ﻻ ﺃﺣﺪ ﻣﻦ
التلاميذ ﺃﻭ المعلمين ﻳﺤﺒﻪ ﻭﻛﺎﻥ ﻣﺴﺘﻮﻯ نتائجه ﻣﺘﺪﻧﻲ ﺟﺪﺍ ﺟﺪﺍ ، ﻭﻛﺎﻧﺖ ﻣﻌﻠﻤﺘﻪ " فتيحة " ﺗﺼﺮﺥ ﻓﻲ ﻭﺟﻬﻪ ﺩﺍﺋﻤﺎ " أنت آ ولدي عبد المولى ﻏﺎﺩﻱ ﺗﺠﻴﺐ ﻟﻴﺎ التمام .. ﺃﻧﺖ ﺭﺍﻙ ﻏﺎﺩﻱ تصفيها لي .." .
ﻭﻓﻲ ﺃﺣﺪ ﺍﻷﻳﺎﻡ ﺣﻀﺮﺕ ﺃﻣﻪ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﺔ ﻟﻠﺴﺆﺍﻝ ﻋﻨﻪ ﻓﺄﺧﺒﺮﺗﻬﺎ ﺍﻟﻤﻌﻠﻤﺔ " فتيحة " ﺃﻥ ﺍﺑﻨﻬﺎ ﺣﺎﻟﺔ ﻣﻴﺌﻮﺱ ﻣﻨﻬﺎ و لا خير يرجى منه أبدا، ﻟﻜﻦ ﺍﻷﻡ ﻟﻢ ﺗﺴﺘﻤﻊ ﻟﻬﺎ ﻭﻗﺮﺭﺕ ﺃﻥ ﺗﺘﺮﻙ القرية ﻭﺗﻐﺎﺩﺭ ﺇﻟﻰ ﻣﺪﻳﻨﺔ الرباط العاصمة . . .

ﺑﻌﺪ ﻋﺸﺮﻳﻦ ﻋﺎﻡ ﺩﺧﻠﺖ ﺍﻟﻤﻌﻠﻤﺔ " فتيحة " مستشفى ابن سينا ﺑﺴﺒﺐ ﻣﺸﺎﻛﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﻠﺐ، ﻭﻗﺮﺭ ﺍﻷﻃﺒﺎﺀ ﺃﻧﻬﺎ ﺑﺤﺎﺟﺔ ﺇﻟﻰ ﻋﻤﻠﻴﺔ ﻗﻠﺐ ﻣﻔﺘﻮﺡ.
ﻭﺑﺎﻟﻔﻌﻞ، تمت الإجراءات ﻭﺃﺟﺮﻳﺖ ﻟﻬﺎ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺔ ..
ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺔ ﺗﻜﻠﻠﺖ ﺑﺎﻟﻨﺠﺎﺡ بنسبة مائة بالمائة و الحمد لله . . .

ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺃﻓﺎﻗﺖ ﺍﻟﻤﻌﻠﻤﺔ " فتيحة " ﺷﺎﻫﺪﺕ ﻃﺒﻴﺒﺎ ﻭﺳﻴﻤﺎ ﻳﺒﺘﺴﻢ ﻟﻬﺎ، ﻭﻷﻧﻬﺎ ﺗﺤﺖ ﺗﺄﺛﻴﺮ ﺍﻟﻤﺨﺪﺭ (البنج ماشي القرقوبي )، ﻟﻢ ﺗﺴﺘﻄﻊ ﺍﻟﻜﻼﻡ ﻭﻟﻜﻨﻬﺎ ﺣﺎﻭﻟﺖ ﺃﻥ ﺗﺸﻜﺮﻩ ﺑﻴﺪﻫﺎ . . .
ﺃﻭ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﻗﻞ ﻫﺬﺍ ﻣﺎ اﻋﺘﻘﺪﻩ . . .
بعد تلك اللحظة مباشرة بدا أن ﻭﺟﻪ " فتيحة " ﺃﺧﺬ يتلون ﺑﺎﻟﻠﻮﻥ ﺍﻷﺯﺭﻕ ...
و في الوقت الذي كان فيه ﺍﻟﻄﺒﻴﺐ الشاب يرﻛﺰ ﺃﻛﺜﺮ فأكثر ﻓﻲ وجه المعلمة، كانت هي ﺗﺆﺷﺮ ﺑﻴﺪﻫﺎ لشيئ ما و كانت تحاول ﺍﻟﻨﻄﻖ .. ﻟﻜﻦ ﺑﺪﻭﻥ ﻓﺎﺋﺪﺓ . . .
حاول ﺍﻟﻄﺒﻴﺐ ﺟﺎﻫﺪﺍ ﺃﻥ ﻳﻔﻬﻢ ﻣﺎ ﺗﺮﻳﺪﻩ " فتيحة ". . .
ﻟﻜﻦ ﺩﻭﻥ ﺟﺪﻭﻯ . . . ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻓﺎﺭﻗﺖ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ و أخذ صاحب الأمانة أمانته. . .
وقف ﺍﻟﻄﺒﻴﺐ ﻣﺼﺪﻭﻣﺎ مذهولا ﻣﻦ ﻫﻮﻝ ﻣﺎ ﻳﺤﺼﻞ ﺃﻣﺎﻣﻪ، لأنه ﻟﻢ ﻳﻌﺮﻑ ﻣﺎ ﺍﻟﺬﻱ وقع. . . إلا عندما ﺍﻟﺘﻔﺖ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺨﻠﻒ ..
و ﺇﺫﺍ ﺑـ " عبد المولى " أحد عمال النظافة بالمستشفى ﻗﺪ ﻓﺼﻞ ﺍﻟﻜﻬﺮﺑﺎﺀ ﻋﻦ ﺟﻬﺎﺯ ﺍﻷﻧﻌﺎﺵ ! . . .
فكان ما كان. انتهى

ﺑﻼﻣﺎ ﺗﻘﻮﻟﻮ ﻟﻴﺎ را جا ليكم ف بالكم أن الطبيب هو " عبد المولى "
لأنني أنا قبيلة نبهتكم أن هاد القصة هي ﻗﺼﺔ ﻣﻐﺮﺑية ما فيها لا إلا و لا حتى .. ههه

 

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

أمنية تلميذ كسول

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

دكتور بالجامعة .. و هو يشرح المحاضرة :
وإذا به يسمع صوت طالب يصفر.
التفت للطلاب، وطلب في حدوء : من يصفر ..؟ لكن..!! لا أحد لم يُجب
عندها ، رجع ليُكمل الدرس ، لكنه سمع صوت الصفير... للمرة الثالتة
التفت والتفت .ثم طلب في كل مرة : من يُصفر ..؟ لكن لا أحد لم يُجب .
عندها ، حطَّ القلم و سَدَّ الكتاب .ثم قال : سأحكي لكم حكاية يا أولادي ..
في ليلة من الليالي الممطرة ، و أنا راجع من مدينة مجاورة ، و إذا بي ، أرى فتاة على جانب الطريق في مكان مهجور ..تُلَوِّح بيدها لي ..
قُلتُ لها : ما خَطبك ..هل من مساعدة ؟؟
قالت لي : أرجوك أرجوك ..أوصلني إلى المدينة و أُعطيك ما تريد ..خُد رقم هاتفي ، متى احتجتني سأكون عندك في الحال .. لكن لا تتركني هنا أرجوك وحدي ..
عندها حكيت لها : أني أُستاذ في الجامعة ..ونفسي لا تسمح لي أن أفعل ما حرم الله علينا ..
فقالت لي قَبلَ أن نَصِل : أخي ، يَدرس عندكم في الجامعة ..رُدَّ بالك عليه ..و ساعدهُ
قلتُ لها : لكن ما اسم أخيكي ..؟
قالت لي : لن أقول لك اسمه ..لكنه ، دائِما يُحِبُّ أن يُصَفر ( دائِمًا يُحِبُّ أن يُصَفر.. )
عندهآآا : كُلُّ مَن في قاعة المحاضرة ، استداروا ..إلى الذي صَفَّر .. في نضرة احتقار ..واستهزاء ..
في لمحة بَصَر ، نَقَّزَ الأُستاذ على الطالب : و قال له : ليوما جْدْ باباك الحَلُّوف ، نحَيْد ليك لسانك ..هه
كم أنتَ كبير يا أُستاذ

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

قال الأستاد للتلميد آش كتحلم تصبح في المستقبل ؟...

الدري: كنحلم نشد مليون درهم فالشهر بحال الوالد...

الأستاد :علاش باك فاش خدام؟...

الدري: لا تاهوا غير كايحلم

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

هادو جوج دراري كانوا مدابزين ف القسم.

جا الأستاد لقاهم ف ديك الحالة وسولهم: مالكم على هاد الصداع؟

قالوا ليه: لقينا 100 درهم، واتفقنا اللي قال أكبر كدبة ياخدها.

قال ليهم الأستاد: ما حشمتوش؟ أنا ملي كنت قدكم ڭاع ما كنت كنعرف أشنا هو الكدوب.

وهوما نيت يعطيوه دوك الدراري 100 درهم

صفحتنا على الفايسبوك | نكت زوينة